الاتحاد النسائي العام يطلق منصة إلكترونية تحت شعار "المرأة شريك في الخير والعطاء"
الثلاثاء، 18 يوليو 2017

 

أطلق " الاتحاد النسائي العام " المنصة الالكترونية المحدثة ليوم المرأة الاماراتية تحت شعار "المرأة شريك في الخير والعطاء" وذلك بمناسبة الاحتفال بيوم المرأة الاماراتية في 28 أغسطس المقبل. وقالت سعادة نورة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام إن اطلاق هذه المنصة جاء بتوجيهات من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة بهدف افساح المجال لكل فئات المجتمع للمشاركة في هذا الاحتفال من خلال المنصة. و دعت نورة السويدي أفراد المجتمع كافة للمشاركة الفعالة في شعار المرأة الاماراتية لهذا العام "المرأة_شريك_في_الخير_والعطاء" وإبراز عطاءاتها ومجهوداتها الخيرة داخل الدولة وخارجها بعد أن نجحت في اجتياز كل العقبات التي كانت في طريق تقدمها بفضل دعم رائدة الحركة النسائية بالدولة سمو أم الامارات. وقالت إن المرأة الاماراتية لها تاريخ عريق باسهاماتها وعطاءاتها المجتمعية حافل بقصص النجاح والتضحية ودورها اليوم مكمل لهذه المسيرة العطرة وهي مستمرة في تطورها وتقوم بدور نبيل تمارسه من خلال أسرتها فهي الأم والزوجة والعاملة التي تقدم التضحيات وليس هناك أغلى من تضحيات أم الشهيد التي أثبتت قدرتها الهائلة على البذل والعطاء. و أشارت إلى أن الاتحاد النسائي العام نفذ عدة مبادرات خيرية قادتها المرأة مثل مبادرة الارتواء وقافلة العطاء ومبادرة العيدية وغيرها من المبادرات العديدة التي نفذتها بكفاءة واقتدار. و قالت إن نهج المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه كان له الفضل في اتباع المرأة الاماراتية نهجا واضحا وعزز هذا النهج صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وإخوانهم أصحاب السمو حكام الامارات. من جانبها قالت المهندسة غالية المناعي مديرة ادارة تقنية المعلومات بالاتحاد النسائي العام إن هذه المنصة الالكترونية جاءت بهدف إشراك وادماج أفراد المجتمع في إبراز إنجازات المرأة الاماراتية المتعددة ودورها كعنصر فاعل في البذل والعطاء مع تسليط الضوء على المبادرات التي نفذتها خلال مسيرتها وكذلك الاهتمام الكبير الذي تبديه القيادة الرشيدة للدولة بالمرأة وتمكينها في جميع المجالات والجهود التي بذلتها سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للوقوف إلى جانب المرأة ومنحها الفرصة للكشف عن ابداعاتها وعطائها المستمر باعتبارها جزءا أصيلا من المجتمع. و أوضحت أنه يمكن لأفراد المجتمع المشاركة في التعبير عن آرائهم في هذا الاحتفال عن طريق وسم " المرأة شريك في الخير والعطاء" أو @uaeewd علما بأن رابط المنصة الالكترونية هو EWD.AE.

الرجوع إلى أرشيف الأخبار

© 2015 جميع الحقوق محفوظة للاتحاد النسائي العام