تزامنا مع يوم الطفل الاماراتي: مستشفى الشيخة فاطمة للمرأة والطفل يعالج الألاف من الاطفال في القرى ال
الثلاثاء، 20 مارس 2018

تزامنا مع يوم الطفل الاماراتي: مستشفى الشيخة فاطمة للمرأة والطفل يعالج الألاف من الاطفال في القرى السودانية الخرطوم في 26 مارس

2018 نجح الفريق الاماراتي السوداني الطبي التطوعي في علاج الالاف من الاطفال في مستشفى الشيخة فاطمة للمرأة والطفل الميداني وذلك تزامنا مع يوم الطفل الاماراتي وانسجاما مع توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد ل نهيان رئيس الدولة حفظه الله ورعاه بان يكون عام 2018 عام زايد.

ويعمل مستشفى الشيخة فاطمة للمرأة والطفل الميداني في محطته الحالية في القرى السودانية بمبادرة من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الاعلى للأمومة.

والطفولة الرئيسة الاعلى لمؤسسة التنمية الاسرية وبرعاية من السيدة الفضلى، وداد بابكر، حرم رئيس الجمهورية السودانية، رئيسة مجلس إدارة منظمة سند الخيرية في مبادرة هي الاولى من نوعها بهدف تقديم افضل الخدمات التشخيصية والعلاجية والوقائية والجراحية للمرأة والطفل تحت اطار تطوعي ومظلة انسانية بغض النظر عن الجنس او العرق اواللون اوالديانية او المذهب بمبادرة انسانية مشتركة من مبادرة زايد العطاء والاتحاد النسائي العام ومؤسسة سند الخيرية وبشراكة استراتيجية مع جمعية دار البر ومؤسسة بيت الشارقة الخيري ومجموعة المستشفيات السعودية الالمانية في نموذج مميز ومبتكر للشراكة في مجالات العمل الانساني الطبي التخصصي لإيجاد حلول واقعية لمشارك صحية تساهم في التخفيف من معاناه المرضى من النساء والأطفال.

واكدت سعادة نورة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام ان سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك أولت تدعم الام والطفل محليا وعالميا، وبالأخص الصحية ووفرت لهم الرعاية الصحية الشاملة. وأوضحت أن المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، أرسى هذه المبادئ، ووضعها موضع التنفيذ، وسار على نهجه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو اعضاء المجلس الاعلى حكام الإمارات.

وقالت إن حملة الشيخة فاطمة الانسانية العالمية استطاعت ان تصل برسالتها الانسانية الى الالاف من الاطفال في القرى السودانية من خلال خدماتها الانسانية ونجحت في استقطاب افضل الكوادر الطبية وتمكينها من تقديم افضل لخدمات التشخيصية والعلاجية والوقائية او التي ساهمت بشكل كبير في التخفيف من معاناه الاطفال المرضى المعوزين وزيادة الوعي المجتمعي باهم الامراض التي تصيب الاطفال وافضل سبل العلاج والوقاية. واكدت ان الفريق الطبي التطوعي لحملة الشيخة فاطمة الانسانية العالمية نجح في علاج الالاف من الاطفال المصابين بأمراض قي الجهاز التنفسي والهضمي واوجد حلولا واقعية عملية لمشاكل صحية يعاني منها الاطفال في محطته الحالية في القرى السودانية من خلال مستشفى ميداني مجهز بأحدث التجهيزات الطبية وفق افضل المعايير الدولية من وحدات متطورة وذلك بالتنسيق مع مؤسسة سند الخيرية ووزارة الصحة السودانية. وثمنت الأستاذة مشاعر الدولب وزيرة الضمان والتنمية الاجتماعية السودانية دور دولة الإمارات العربية المتحدة حكومة وشعبا في العمل الإنساني في السودان في كافة المناحي مشيدة بمتانة العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين .

كما ثمنت جهود سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك في مجال العمل الانساني واشادت بالدور المميز والمبتكر لحملة الشيخة فاطمة الانسانية العالمية ومستشفياتها الميدانية والتي قدمت نقلة نوعية في مجال تمكين الكوادر الطبية في مجالات العطاء الإنساني . واعربت عن تقديرها للدور الريادي للاتحاد النسائي العام في تبني المبادرات الهادفة الى استحداث الشراكات مع مختلف المؤسسات الاماراتية والسودانية المعنية بتقديم افضل سبل الرعاية للأطفال السودانيين في مختلف القرى السودانية .

واكدت سعادة العنود العجمي المدير التنفيذي لمركز الامارات للتطوع أن حملة الشيخة فاطمة الانسانية العالمية لعلاج المرة والطفل تأتي تزامنا مع احتفالات الدولة بيوم الطفل الإماراتي والذي يشكل تتويجاً ناصعاً ومشرقاً لقيم الدولة في رعاية الطفولة وصونها، ويفضي إلى الحفاظ على هذه الشريحة الغالية في المجتمع في حين يعزز «يوم الطفل الإماراتي» دور الإمارات ومكانتها دولياً في مجال رعاية الاطفال وتوفير افضل سبل الرعاية الصحية. وقالت إن الاحتفالات «بيوم الطفل الإماراتي» يعكس قيم الدولة وأبنائها، وحرصهم على رعاية الأطفال وإعدادهم ليكونوا عماد المستقبل والمرتكز لبناء مجتمع أفضل، والسواعد، التي تبنيه وتحافظ على منجزات الدول التنموية ومكتسباته الحضارية وتواصل مسيرته مستقبلاً . ومن جانبهم ثمنت امهات الاطفال الذين تلقوا العلاج في مستشفى الشيخة فاطمة للمرأة والطفل الميداني في محطته الحالية في القرى السودانية مبادرات ام الامارات الانسانية التي ساهمت بشكل فعال في التخفيف من معاناتهم من خلال تقديم العلاج المجاني بأشراف اطباء متطوعين من الامارات والسودان في نموذج مميز ومبتكر.

وتجدر الاشارة الى ان برنامج فاطمة بنت مبارك للتطوع اطلق من قبل سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك بهدف ترسيخ ثقافة العمل التطوعي والعطاء الإنساني لدى المرأة والطفل محليا وعالميا ويركز البرنامج على أربعة محاور وهي أفكار وقدرات وتمكين وعطاء ويتضمن تدشين عدة مبادرات تساهم بشكل فعال في تنمية مهارات المرأة والطفل وتمكينهم من العمل التطوعي من خلال تنظيم ملتقيات للمرأة والطفل في العمل التطوعي وتدشين برنامج لبناء القدرات للمرأة والطفل في العمل التطوعي وتبني جائزة للمرأة والطفل في العمل التطوعي وإطلاق حملة عالمية لاستثمار طاقات المرأة والطفل في المجالات الصحية والتعليمية والثقافية والبيئية وغيرها من المبادرات الهادفة والبناءة التي ستساهم بشكل فعال في التنمية الاجتماعية والاقتصادية

الرجوع إلى أرشيف الأخبار

© 2015 جميع الحقوق محفوظة للاتحاد النسائي العام