أخبار المؤسسة

ملتقى زايد الإنساني يدشن افتراضيا في أبوظبي

أبوظبي في 11 مايو

 أشادت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية " أم الإمارات " بكفاءة القطاع الصحي الحكومي و الخاص و جهود العاملين و المتطوعين من الأطباء و الممرضين و الفنيين و الإداريين الذين يشاركون في حماية مجتمع الإمارات في خطوط الدفاع الأمامية.

جاء ذلك بمناسبة عقد " ملتقى زايد الانساني " عن بعد في دورته الحالية تحت رعاية " ام الامارات" وتزامنا مع يوم زايد الإنساني الذي يصادف 19 رمضان و مؤتمر الإمارات الشبابي التطوعي الافتراضي، تحت شعار "شكرا خط دفاعنا الاول على خطى زايد"، وذلك بمبادرة من زايد العطاء والاتحاد النسائي العام وبمشاركة من الاتحاد العربي للتطوع والمؤسسة العربية للعمل الانساني والجمعية العربية للمسوؤلية الاجتماعية والجمعية السعودية للعمل التطوعي وجمعية امارات العطاء ومركز الامارات للتطوع وحضور افتراضي كبير لممثلين من 66 مؤسسة حكومية وخاصة وأهلية.

ونقلت سعادة نورة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام تحيات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الى المشاركين في الملتقى مستذكرة تأكيد سموها الدائم على أهمية العمل التطوعي والتواصل بين الشعوب وخاصة في المجال الإنساني وحرصها على تأهيل وتمكين أطباء الإمارات في العمل الطبي الميداني والافتراضي للتخفيف من معاناة المرضى من خلال تبني أفضل المبادرات الخلاقة وتفعيل الشراكات بين المؤسات الحكومية والخاصة لتقديم حلول واقعية ومستدامة لمشاكل صحية ومجتمعية محليا ودوليا وأعربت عن سرورها بأن يحمل هذا الملتقى السنوي إسم المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه مؤسس وباني نهضة دولة الإمارات العربية المتحدة.

وقالت نورة السويدي إن دولة الامارات العربية المتحدة اليوم بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وإخوانهم أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات تسير على نهج زايد الخير ونجني نحن ثمار غرسهم وتعيش دولتنا فترة من أهم فترات النهضة الاجتماعية والاقتصادية المأمولة.

وأكدت نورة السويدي ان دولة الإمارات أخذت على عاتقها إتباع مسار العطاء والنماء الكوني العابر للحدود الوطنية وحققت أعلى النسب العالمية في المساعدات الخارجية واحتلت الدولة المركز الأول عالميا كأكبر جهة مانحة للمساعدات الخارجية في العالم.

وقالت إن ملتقى زايد الإنساني جاء تزامنا مع الاحتفال بيوم زايد للعمل الانساني ليجسد حلم زايد الذي كان يتوق لعالم يسوده السلم والأمن وخال من الحروب والأزمات والكوارث وليبرز الدور العالمي الإنساني لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك والبصمات الرائدة في استقطاب وتاهيل وتمكين الاطباء في خدمة المجتمعات محليا ودوليا.

وأشارت إلى أن الهدف من هذا الملتقى هو تطوير العمل الانساني الطبي التخصصي وتبادل الخبرات بين المؤسسات العاملة ودعم آليات الشراكة والتعاون بين المؤسسات وتقديم البرامج العملية لزيادة كفاءة مؤسسات المجتمع الحكومية والخاصة العاملة في مجال العمل التطوعي الطبي التخصصي وتعزيز التلاحم الاجتماعي ونشر مفهوم المسؤولية المجتمعية وتشجيع المؤسسات الحكومية والخاصة لتبني مبادرات في مجال العمل الطبي التطوعي والانساني التخصصي.

وأكدت أن سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك أطلقت منذ نحو 3 سنوات برنامجا خاصا للعمل التطوعي وهو برنامج الشيخة فاطمة للعمل التطوعي تحت شعار "كلنا امنا فاطمة" ومن هذا البرنامج تم إطلاق حملة الشيخة فاطمة الانسانية العالمية التي نجحت في استقطاب أفضل الكوادر الطبية من أطباء الامارات وتمكينها من تقديم أفضل الخدمات التشخيصية والعلاجية والوقائية التي ساهمت بشكل كبير في التخفيف من معاناة المرضى المعوزين وزيادة الوعي المجتمعي بأهم الامراض وأفضل سبل العلاج والوقاية واستطاعت الحملة أن تصل برسالتها الإنسانية إلى الملايين من النساء والأطفال والمسنين.

وقالت إن العمل التطوعي والعطاء الانساني أصبح يمثل قيمة إنسانية نبيلة لا تتمثل بالعطاء والبذل فحسب بل أصبح يساهم في تنمية البلدان اقتصاديا واجتماعيا كما أنه سلوك حضاري لا يمكنه الاستمرار إلا في المجتمعات التي تنعم بمستويات متقدمة من الثقافة والوعي والمسؤولية وهو نابع من التراث والتقاليد والأخلاق التي تربى عليها المجتمع فالمشاريع التنموية التي تنفذها دولة الإمارات بشكل عام لا تقتصر على بلد معين بل تشمل جميع البلدان.

وشددت على ضرورة المشاركة الفعالة لمؤسسات الدولة في القطاعين الحكومي والخاص إضافة إلى وسائل الإعلام كافة في تنشيط حركة العمل التطوعي التخصصي في المجتمع وتوسيع دوائر عمله محليا وعالميا.

ويهدف الملتقى في دورته الـ11 الحالية إلى ترسيخ ثقافة العمل التطوعي الطبي التخصصي والعطاء المجتمعي والتسامح الإنساني في فئة الشباب انسجاما مع توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" بأن يكون 2020 عام الخمسين وترجمة لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بتبني مبادرات مبتكرة تساهم في تمكين الشباب في خدمة المجتمعات محليا ودوليا بغض النظر عن اللون او العرق او الجنس او الديانة.

ويأتي الملتقى تزامنا مع "يوم زايد الإنساني"، الذي يصادف التاسع عشر من شهر رمضان الجاري إحياء لذكرى المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان " طيب الله ثراه " والتذكير بأعماله الخيرة والإنسانية وأن يتم الاقتداء به وتسليط الضوء على هذه القيم ونشر الوعي بأهمية أعمال البر والخير وتقديم العون والمساعدة إلى الآخرين والمحتاجين.

ويأتي تنظيم الملتقى في دورته الحالية بعد نجاح التنظيم السنوي لملتقيات زايد الإنسانية في العشر سنوات الماضية باستضافة من مركز الامارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، وبمبادرة من زايد العطاء والاتحاد النسائي العام وشراكة استراتيجية مع مركز الإمارات للتطوع وجمعية دار البر ومؤسسة بيت الشارقة الخيري ومجموعة المستشفيات السعودية الألمانية وجمعية إمارات العطاء في نموذج مميز للعمل المجتمعي المشترك المستدام.

وتم خلال الملتقى عرض فيلم وثائقي عن المشروعات الإنسانية لحملات زايد العطاء والمبادرات التطوعية لحملة الشيخة فاطمة بنت مبارك الانسانية العالمية والتي دشنت مسبقا بمبادرة كريمة من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية واستطاعت أن تصل برسالتها الإنسانية إلى الملايين من البشر في مختلف دول العالم في اطار برنامج فاطمة بنت مبارك للتطوع "تحت شعار كلنا امنا فاطمة" وساهمت في ايجاد حلول واقعية لمشاكل صحي استفاد منها ما يزيد عن 25 مليون طفل ومسن في شتى بقاع العالم بغض النظر عن اللون او الجنس او العرق او الديانة باستخدام اكبر سلسلة من العيادات المتحركة والمستشفيات الميدانية والمتنقلة في نموذج مبتكر وغير مسبوق في مجال العمل الطبي الانساني التطوعي التخصصي لابناء الامارات .

كما تم عقد جلسة عملية بحضور نخبة من كبار الخبراء في ريادة العمل التطوعي والعطاء المجتمعي والعطاء الانساني بمشاركة الدكتورعادل الشامري الرئيس التنفيذي لمبادرة زايد العطاء مدير برنامج الشيخة فاطمة للتطوع رئيس جمعية امارات العطاء وسعادة حسن بوهزاع رئيس الاتحاد العربي للتطوع وسعادة الدكتور خالد بومطيع الامين العام للمؤسسة العربية للعمل الانساني وعضو مؤسس للجمعية العربية للمسؤولية الاجتماعية وسعادة محمد البقمي رئيس مجلس ادارة الجمعية السعودية للعمل التطوعي وسعادة البرفسور جميل عطا من القيادات الطبية التطوعية من المملكة العربية السعودية و خالد العقال من الامارات.

وركز المتحدثون في الجلسة الرئيسية على أهمية العمل التطوعي والذي يحمل صاحبه عملا انسانيا كبيرا مؤكدين ضرورة تدريب كوادر الشباب على هذا العمل الوطني المهم مشددين على أهمية مشاركة كافة المؤسسات المجتمعية في العمل التطوعي خاصة القطاع الخاص لتكون الشراكة كاملة بين جميع افراد ومؤسسات المجتمع وتم مناقشة أهمية التطوع الطبي التخصصي في ظل انتشار مرض فيروس كورونا وأهمية برامج بناء القدرات وتأهيل الكوادرالطبية وتميكنها في خدمة المجتمع في خطوط الدفاع الامامية لمجابهة فيروس كرورنا.

واكد الدكتورعادل الشامري ان ملتقى زايد الانساني نظم عن بعد نظرا لانتشار مرض فيروس كورونا /كوفيد 19/ وتم نقله نقلا مباشرا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعي لاتاحة الفرصة للمشاركة الافتراضية لأكبر عدد ممكن من الأشخاص من مختلف المؤسسات الحكومية والخاصة والأهلية.

وأشار ان ملتقى زايد الانساني الافتراضي يهدف في دورته الحالية الى ترسيخ ثقافة العمل التطوعي الطبي التخصصي الشبابي، إضافة الى تسليط الضوء على الجهود التطوعية الإنسانية الجبارة التي يبذلها الأطباء والكوادر الطبية الأخرى في مختلف مستشفيات الدولة الحكومية والخاصة في الخطوط الامامية للحد من انتشار مرض فيروس كورونا.

اضافة الى استعراض المبادرات المبتكرة للأطباء في الامارات التي ساهمت بشكل فعال في ايجاد حلول واقعية وبرامج مبتكرة لمجابهة الفيروس من خلال تبي مبادرات تشخيصية وعلاجية ووقائية ساهمت بشكل فعال في التخفيف من معاناة المرضى وعلاجهم وفق أفضل المعايير الدولية .

ومن جانبه أكد سعادة حسن بن محمد بوهزاع رئيس الاتحاد العربي للتطوع ومقرة مملكة البحرين ان ملتقى زايد الانساني الذي عقد عن بعد في دورته الحالية يقدم منصة افتراضية للشباب يتيح لهم تبادل الافكار وتبني المبادرات الخلاقة التي تسهم بشكل فعال في خدمة المجتمعات.

وأشاد بالدور الفعال لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك في مجالات العمل الانساني بشكل عام وجائحة فيروس كورونا بشكل خاص ، وتبنيها مبادرات غير مسبوقة قدمت للبشرية نموذج مبتكر للتطوع التخصصي والذي برز من خلال برنامج الشيخة فاطمة للتطوع، والذي تم تنفيذه من قبل مبادرة زايد العطاء بالشراكة مع الاتحاد النسائي العام والذي ساهم في احداث نقلة نوعية في الحركة التطوعية الطبية التخصصية من خلال حمالاته الطبية وبرامجه التدريبية ومبادراته الانسانية والتي استطاعت ان تصل برسالتها الانسانية للملايين من البشر في شتى بقاع العالم.

وقال سعادة الدكتور خالد بومطيع الامين العام للمؤسسة العربية للعمل الانساني وعضو مؤسس للجمعية العربية للمسؤولية الاجتماعية ان هذا الملتقى يعقد سنويا تزامنا مع يوم زايد للعمل الإنساني وباتت مناسبة تدعونا إلى تذكر الأعمال الخيرية الجليلة التي وسمت مسار وسيرة الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان " طيب الله ثراه " حيث كرس حياته لفعل الخير سعيا إلى خدمة الإنسانية حيثما دعت الحاجة إلى ذلك بما ينفع الناس ويبعث الأمل في نفوس المحتاجين وتقديم المساعدات الإنسانية في جميع أنحاء العالم حتى ارتبط اسم الامارات بما تقدمه من منح ومساعدات لكثير من المشروعات التنموية في أكثر من 300 بلد في أنحاء العالم متجاوزة بذلك الحدود الجغرافية والعوائق الطبيعية تلبية للنداء الإنساني وأنات المحتاجين.

وأكد سعادة محمد البقمي رئيس مجلس ادارة الجمعية السعودية للعمل التطوعي أن الملتقى ينظم تزامنا مع ذكرى رحيل الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان الذي ترك بصمات واضحة على العمل الإنساني على المستوى العالمي لأنه بعطائه المميز كرس قيما ومبادئ أصبحت سمات واضحة في مسيرة دولة الإمارات وشعبها المعطاء.

وقال سعادة البروفيسور جميل عطا من القيادات الطبية التطوعية من المملكة العربية السعودية إن قيادة الامارات الرشيدة أولت العطاء الإنساني بأشكاله كافة جل اهتمامها لإيمانها المطلق بضرورة وأهمية تقديم يد العون والمساعدة للأشقاء والشعوب المحتاجة وقناعتها الراسخة أن العطاء واجب وإلتزام وليس صدقات وهبات وذلك تنفيذا للنهج الذي أرسى قواعده فقيد الأمة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.

تواصل معنا

يمكنكم التواصل معنا خلال ساعات العمل الرسمية :

من الإثنين إلى الخميس من الساعة 8:00 صباحا إلى 3 ظهرا والجمعة من 7:30 صباحا إلى 12:00 ظهرا

صندوق بريد 130, أبوظبي - الإمارات العربية المتحدة

الحصول على الإتجاهات