أخبار المؤسسة

الاتحاد النسائي العام ينظم جلسة "سرطان الثدي بين الوعي والتحدي"

نظم الاتحاد النسائي العام، بالتعاون مع الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، وشركة أبوظبي للخدمات الصحية "صحة"، ومستشفى توام.. جلسة حوارية افتراضية بعنوان "سرطان الثدي بين الوعي والتحدي"، بمناسبة شهر التوعية بسرطان الثدي، بهدف رفع مستوى درجات الوعي عند أفراد المجتمع بالمرض.

جاء تنظيم الجلسة التي شهدت تفاعلاً كبيراً وصل الى 900 مشارك من مختلف فئات المجتمع.. انطلاقاً من حرص الاتحاد النسائي العام على خدمة المرأة والمجتمع، والتفاعل بشكل وثيق مع المبادرات العالمية المعنية بصحة المرأة، ولعل من ضمنها التوعية بمرض سرطان الثدي، الذي يعد أكثر أنواع السرطانات شيوعاً بين النساء في جميع أنحاء العالم، في سبيل زيادة الوعي حول أهمية الكشف المبكر عن المرض، لما له من أهمية بالغة في تحسين الحالة الصحية للمرضى. وقدمت الجلسة الواعظة الدكتورة غصنة العامري، من الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، والدكتورة عايدة العوضي، استشاري طب الأورام في مستشفى توام، وأدارت الحوار الدكتورة نورة الشيباني، استشاري طب الطوارئ في مستشفى توام.

وأكدت سعادة نورة السويدي، الأمينة العام للاتحاد النسائي العام، أهمية شهر التوعية بسرطان الثدي، لتشجيع أفراد المجتمع على الكشف المبكر لسرطان الثدي واتباع أنماط حياه صحية للوقاية من المرض وأهمية الفحص الذاتي لخلق مجتمع مثقف وواعي بمخاطر المرض وطرق الوقاية منه، وذلك تماشياً مع جهود القيادة الرشيدة، التي تولي أهمية قصوى للقطاع الصحي، بما يضمن توفير الخدمات الصحية الراقية ورفدها بالخبرات وأحدث الأجهزة والمعدات الطبية وفق أعلى المعايير العالمية، لتصل إلى كل إمارات الدولة.

وقالت " في سياق ما تقدمه الدولة من مساهمات عظيمة لمكافحة هذه الأمراض السرطانية، تتجلى الجهود الجليلة لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية "أم الإمارات"، من خلال دعم سموها الكريم للعديد من المبادرات المعنية في هذا الشأن".

تواصل معنا

يمكنك التواصل معنا خلال ساعات الدوام الرسمي:

من الاحد إلى الخميس من الساعة 8:00 صباحاً إلى 3:00 ظهراً

صندوق بريد 130, أبوظبي - الإمارات العربية المتحدة

الحصول على الإتجاهات