أخبار المؤسسة

الاتحاد النسائي العام ينظم محاضرة صحية توعوية تعرض أحدث التقنيات المستخدمة في الكشف عن سرطان الثدي

نظم الاتحاد النسائي العام بالتعاون مع سمارت كير للمعدات الطبية، محاضرة توعوية تعرض احدث التقنيات الجديدة للكشف المبكر عن سرطان الثدي واجراء فحوصات دورية عن الأورام السرطانية . وقالت الدكتورة بسمة سلطاني من عيادة سمارت كير في المحاضرة التي جرت بمقر الاتحاد النسائي اليوم أن الجهاز الجديد «بينك ليومنس بريست» يعمل بتكنولوجيا ألمانية مبتكرة لفحص الثدي من الداخل وذلك بإصدار ضوء يخترق أنسجة الثدي مما يسمح برؤية أنسجة الثدي من الداخل. ويظهره باللون الأحمر في حالة الأنسجة الطبيعية، أما في حالة ظهور أي تكتلات غريبة سوف تظهر باللون الداكن مما يستدعي المريض مراجعة الطبيب المختص فوراً. واستعرضت الدكتورة بسمة الإجراءات الوقائية التي تحول قدر الامكان دون إصابة المرأة بسرطان الثدي، بالإضافة الى زيادة الوعي بهذه المرض وضرورة الوقاية منه من خلال الفحص المبكر، وإتباع الإرشادات والأدلة الصحية. مع ذكر بعض الاسباب التي قد تكون عاملاً في الاصابة بسرطان الثدي كالوراثة والفئة العمرية والنظام الغذائي. واشارت المحاضرة الى ان جهاز «بينك ليومنس بريست» يعمل بتكنلوجياUBMW LED والتي تقوم بإصدار ضوء أحمر ساطع يمتص من خلال أنسجة الثدي، وتعد تكنلوجيا آمنة لا تسبب أية أضرار جانبية مقارنة بفحص «الماموجرام» والـ «X RAY» حيث ان تقنية الجهاز بالضوء الأحمر آمنة وغير مسببة للأضرار والآلام وشملت المحاضرة أيضا فحوصات مجانية عبر جهاز «بينك ليومنس بريست»، وفي ختام المحاضرة اجابت الدكتورة بسمة على اسئلة واستفسارات الحضور، كما تم عرض بعض التجارب والمداخلات من قبل النساء الحاضرات. وتأتي هذه المحاضرة في إطار سلسلة الندوات والمحاضرات التي يقيمها الاتحاد النسائي العام من منطلق حرصه على إطلاق مبادرات وحملات توعوية في المجال الصحي، وتقديم الاستشارات الصحية اللازمة للمرأة. .والجدير بالذكر أن سرطان الثدي من أكثر أنواع السرطان شيوعاً بين النساء على مستوى العالم ويعد السبب الرئيسي الثاني لوفيات النساء.

تواصلوا معنا

يمكنكم التواصل معنا خلال ساعات الدوام الرسمية :

من الأحد إلى الخميس من الساعة 8:00 صباحا إلى 3 ظهرا

صندوق بريد 130, أبوظبي - الإمارات العربية المتحدة

الحصول على الإتجاهات